تراجع طلبات إعانة البطالة الأميركية على نحو غير متوقع

طباعة

تراجع عدد الأميركيين المتقدمين بطلبات للحصول على إعانة البطالة في الأسبوع الماضي على نحو غير متوقع مما يوحي بأن سوق العمل لا تزال قوية حتى على الرغم من تباطؤ الاقتصاد.

وقالت وزارة العمل الأميركية إن الطلبات الجديدة للحصول على إعانة البطالة الحكومية انخفضت 8 آلاف طلب إلى مستوى معدل في ضوء العوامل الموسمية بلغ 209 آلاف طلب للأسبوع المنتهي في الثالث من أغسطس آب. وجرى تعديل بيانات الأسبوع السابق لتظهر زيادة عدد الطلبات ألفي طلب عن المعلن من قبل.

وكان اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم قد توقعوا بقاء الطلبات دون تغيير عند 215 ألفا في أحدث أسبوع.

وارتفع المتوسط المتحرك لأربعة أسابيع، الذي يُعد مؤشرا أدق لسوق العمل لأنه يستبعد التقلبات الأسبوعية، بمقدار 250 طلبا إلى 212 ألفا و250 طلبا الأسبوع الماضي.

وستجري متابعة الطلبيات في الأسابيع المقبلة لاستقاء مؤشرات بشأن تأثير تدهور العلاقات التجارية بين الولايات المتحدة والصين، الذي أثر سلبا على توقعات الاقتصاد وتسبب في اضطراب الأسواق المالية، على سوق العمل.

وبالرغم من تباطؤ التوظيف، ظلت وتيرة زيادة الوظائف أعلى من 100 ألف مطلوبة لمواكبة النمو في عدد السكان في سن العمل.