جونسون: الاستعداد لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق أولوية قصوى

طباعة

بعث رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون برسالة إلى جميع الموظفين الحكوميين اليوم الجمعة يبلغهم فيها بأن الاستعداد لخروج بلاده من الاتحاد أولوية قصوى بالنسبة له ولهم وذلك وفقا لنسخة بالبريد الإلكتروني اطلعت عليها رويترز.

وكان جونسون وعد الناخبين برحيل بريطانيا عن الاتحاد في 31 أكتوبر تشرين الأول سواء تم التوصل إلى اتفاق بشأن الخروج أم لا مطالبا بروكسل بإلغاء أجزاء من الاتفاق القائم المقترح تتصل بوضع حدود أيرلندا والتفاوض على ترتيبات جديدة للخروج.

لكن الاتحاد الأوروبي يصر على أنه لا يمكن إعادة صياغة البنود القانونية للاتفاق مما أثار توقعات بين الساسة والأسواق المالية بأن بريطانيا تتجه إلى انفصال غير منظم عن التكتل في غضون أقل من ثلاثة أشهر.

وقال جونسون في الرسالة "أفضل الرحيل في وجود اتفاق يلغي مسألة وضع الحدود الأيرلندية المنافي للديمقراطية والذي ستكون له عواقب غير مقبولة على بلدنا".

ومضى قائلا "لكنني أدرك أن هذا قد لا يحدث. لهذا فإن الاستعداد على عجل وبسرعة لاحتمال الخروج بلا اتفاق سيكون على رأس أولوياتي وسيكون أولوية قصوى للجهاز الحكومي أيضا".

وكان دعاة لخروج بريطانيا من الاتحاد انتقدوا الجهاز الحكومي فيما سبق، والذي يتبنى موقفا سياسيا محايدا بينما يعمل لتطبيق السياسات الحكومية، وقالوا إن الموظفين منحازون للبقاء في الاتحاد ويحاولون عرقلة عملية الانفصال.