أميركا ترجئ فرض رسوم على بعض المنتجات الصينية

طباعة

قال مكتب الممثل التجاري الأميركي إن إدارة ترامب سترجئ فرض رسوم جمركية بنسبة 10% على منتجات صينية محددة، بما في ذلك أجهزة الكمبيوتر المحمولة والهواتف الخلوية، والتي من المقرر أن يبدأ تطبيقها الشهر القادم.

وجاء هذا الإعلان بعد دقائق قليلة من قول وزارة التجارة الصينية إن نائب رئيس الوزرء ليو خه أجرى محادثة هاتفية مع مسؤولين تجاريين أميركيين.

وقال مكتب الممثل التجاري في بيان إن المنتجات الأخرى التي سيتم تأجيل فرض الرسوم عليها إلى 15 ديسمبر/كانون الأول تشمل "أجهزة الكمبيوتر، وأجهزة ألعاب الفيديو، وألعابا محددة، وشاشات الكمبيوتر، وأنواعا بعينها من الأحذية والملابس".

وأضاف أن مجموعة منفصلة من المنتجات سيتم استثناؤها بالكامل "بناء على عوامل الصحة والسلامة والأمن القومي وعوامل أخرى".

وبعد صدور التقرير، عكست الأسهم الاميركية الاتجاه لتمحو الخسائر التي منيت بها في بداية الجلسة.


وارتفع مؤشر الداو جونز بنحو 2%، ليضيف أكثر من 460 نقطة بدعم من قطاع التكنولوجيا.

ورحب المستثمرون في التكنولوجيا بأنباء تلك الإستثناءات وهو ما دفع مؤشر ناسداك في بورصة نيويورك للصعود 2.8%، بينما قفزت أسهم شركة Apple أكثر من 5%.