رئيس وزراء بريطانيا يلتقي ماكرون وميركل الأسبوع المقبل

طباعة

قال مراسل لصحيفة الغارديان البريطانية إن رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، سيسافر للقاء الرئيس الفرنسي والمستشارة الألمانية يومي الثلاثاء والأربعاء من الأسبوع المقبل في أول زيارة خارجية منذ أن تولى منصبه الشهر الماضي.

ويسعى جونسون لإقناع قادة الاتحاد الأوروبي بإعادة فتح المفاوضات على اتفاق خروج بلاده من التكتل أو مواجهة احتمال خروجها دون اتفاق في 31 أكتوبر تشرين الأول وهو احتمال أثار توقعات بأن يؤدي لاضطرابات كبرى في قطاع الأعمال. ومن شأن إبرام اتفاق بين الجانبين أن يحدد طبيعة العلاقة بين بريطانيا والاتحاد بعد الانسحاب.

وقالت الحكومة الألمانية في وقت سابق الجمعة إن المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل ستلتقي بجونسون دون تحديد موعد للقاء.

ولم يصدر تعليق بعد عن مكتب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون. ولم يكن لدى المتحدثة باسم مكتب جونسون معلومات إضافية عن خطط زيارته الخارجية.

وقال مدير مكتب الغارديان في بروكسل على تويتر "أسبوع بوريس جونسون المزدحم سيشمل ماكرون في باريس يوم الثلاثاء وميركل في برلين يوم الأربعاء واتصالات مع رئيس الوزراء الأيرلندي، ليو فاردكار، و رئيس المجلس الأوروبي، دونالد توسك".

ومن جهة اخرى قالت صحيفة Sunday Telegraph إن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون سيبلغ الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل أنه ليس بوسع البرلمان البريطاني وقف خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وأضافت الصحيفة "سيسافر السيد جونسون هذا الأسبوع إلى ألمانيا وفرنسا ليؤكد لماكرون وميركل أن البرلمان لا يمكنه وقف خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي".

وقالت "من المتوقع أن يبلغهما جونسون أن أمامهما شهرين للتوصل لاتفاق مقبول لمجلس الوزراء وللبرلمان والذي ستخرج بدونه المملكة المتحدة دون اتفاق في عيد كل القديسين".