جودي: انخفاض صادرات النفط السعودية إلى 6.7 ملايين برميل يومياً في يونيو 2019

طباعة

تراجعت صادرات النفط الخام السعودية في يونيو حزيران مقارنةً مع الشهر السابق، في الوقت الذي تُبقي فيه المملكة إنتاجها أقل من 10 ملايين برميل يومياً للمساهمة في التخلص من تخمة إمدادات عالمية ودعم أسعار النفط.

وصدرت المملكة، أكبر مُصدر للخام في العالم، 6.721 مليون برميل يومياً في يونيو حزيران انخفاضا من 6.942 مليون برميل يوميا في مايو أيار وفقاً لبيانات من مبادرة البيانات المشتركة "جودي".

وضخت المملكة 9.782 مليون برميل يومياً في يونيو حزيران ارتفاعاً من 9.670 مليون برميل يومياً في مايو أيار.

وقال مسؤول نفطي سعودي لرويترز في وقت سابق من الشهر الجاري إن المملكة تعتزم إبقاء صادراتها النفطية أقل من سبعة ملايين برميل يوميا في أغسطس آب وسبتمبر أيلول على الرغم من قوة طلب العملاء، لإعادة التوازن إلى السوق.

وفي يوليو تموز، اتفقت أوبك وحلفاء بقيادة روسيا على تمديد تخفيضات إنتاج النفط حتى مارس آذار 2020 لدعم أسعار الخام مع ضعف الاقتصاد العالمي وارتفاع الإنتاج الأمريكي.

وأظهرت بيانات جودي ارتفاع مخزونات النفط الخام السعودية إلى 187 مليوناً و900 ألف برميل في يونيو حزيران من 187 مليوناً و723 ألف برميل في مايو أيار.

وعالجت المصافي السعودية 2.505 مليون برميل يومياً في يونيو حزيران ارتفاعا من 2.464 مليون برميل يومياً في مايو أيار وفقا لجودي. وأظهرت البيانات ارتفاع صادرات المنتجات النفطية المكررة قليلاً في يونيو حزيران إلى 1.276 مليون برميل يومياً من 1.260 مليون برميل يومياً في الشهر السابق.

واستخدمت الدولة ذات الثقل في أوبك 550 ألف برميل يوميا من النفط الخام لتوليد الكهرباء في يونيو حزيران انخفاضا من 450 ألف برميل يوميا قبل شهر، بينما بلغ الطلب السعودي على المنتجات النفطية 2.381 مليون برميل يوميا ارتفاعا من 2.092 مليون برميل يوميا في مايو أيار وفقا للبيانات.