النفط يرتفع 2% وسط توقعات لإجراءات تحفيز

طباعة

ارتفعت أسعار النفط نحو 2%، وسط بحث المتعاملين عن مؤشرات على أن الاقتصادات الكبرى ستأخذ إجراءات للتصدي لتباطؤ عالمي.

وصعد خام القياس العالمي برنت 1.10 دولار بما يعادل 1.88 بالمئة ليتحدد سعر التسوية عند 59.74 دولار للبرميل.

وأغلق الخام الأميركي غرب تكساس الوسيط مرتفعا 1.34 دولار أو 2.44 بالمئة إلى 56.21 دولار للبرميل.

واستفادت الأسعار أيضا من بوادر انحسار طفيف للحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين، بعد أن مددت واشنطن إعفاء يسمح لشركة هواوي تكنولوجيز الصينية بشراء المكونات من الشركات الأميركية.

وكان هجوم بطائرات مسيرة شنته جماعة الحوثي على حقل نفط في شرق السعودية يوم السبت تسبب في اندلاع حريق بمحطة غاز، لكن أرامكو السعودية قالت إن إنتاج النفط لم يتأثر.

وقال جيوفاني ستانوفو، محلل سوق النفط في يو.بي.اس، "سوق النفط تعاود على ما يبدو حساب علاوة مخاطر جيوسياسية عقب هجمات الطائرات المسيرة في السعودية... لكن العلاوة قد لا تستمر إذا لم يسفر ذلك عن أي تعطل للإمدادات."

وتدعم النفط بموجة صعود في أسعار الأسهم وسط توقعات متنامية بأن الاقتصادات العالمنية ستأخذ إجراءات للتصدي لتباطؤ النمو.

وقال فيل فلين، المحلل لدى برايس فيوتشرز جروب في شيكاغو، "نبأ موت الاقتصاد العالمي هو محصلة تضخيم كبير والسوق بدأت تدرك ذلك."