النفط يتراجع لكن آمال انحسار توترات التجارة تكبح الخسائر

طباعة

انخفضت أسعار النفط مع استمرار المخاوف حيال الطلب، لكن الخسائر جاءت محدودة بفعل التفاؤل بتهدئة توترات التجارة بين الولايات المتحدة والصين والآمال بأن الاقتصادات الكبرى ستتبني إجراءات تحفيز لدرء تباطؤ اقتصادي محتمل.

وهبط خام القياس العالمي برنت 19 سنتا إلى 59.55 دولار للبرميل، وفقد الخام الامريكي 27 سنتا ليصل إلى 55.94 دولار للبرميل.

وقالت الولايات المتحدة إنها ستمدد مهلة تسمح لشركة هواوي تكنولوجيز بشراء مكونات من شركات أمريكية، في مؤشر على تهدئة بسيطة للنزاع الدائر بين أكبر اقتصاديين في العالم.

واستمرت المخاوف بشأن الطلب الكلي على النفط في الضغط على الخام.

وخفضت أوبك توقعاتها لنمو الطلب العالمي على النفط في عام 2019 بمقدار 40 ألف برميل يوميا إلى 1.10 مليون برميل يوميا وأشارت إلي أن السوق سيشهد فائضا طفيفا في 2020.

كما دعم أسعار الخام الاتجاه الصعودي للأسهم في أنحاء العالم مع تنامي التوقعات بأن الاقتصادات العالمية ستتحرك للتصدي لتباطؤ النمو.

ويراقب المتعاملون مؤشرات التوتر في الشرق الأوسط بعد أن وصفت الولايات المتحدة الإفراج عن ناقلة إيرانية كانت في قلب المواجهة بين طهران وواشنطن بأنه أمر مؤسف وحذرت اليونان وموانئ البحر المتوسط من مساعدة السفينة.