النفط يرتفع بفعل مؤشرات على انحسار الحرب التجارية وانخفاض المخزونات

طباعة

ارتفعت أسعار النفط لتعوض بعض الخسائر الثقيلة التي مُنيت بها في الجلسة السابقة بفعل مؤشرات على انحسار التوترات التجارية بين واشنطن وبكين وانخفاض مخزونات النفط الأمريكية إلى أدنى مستوى في نحو عام.

وصعدت العقود الآجلة لخام برنت 23 سنتا أو 0.4 بالمئة إلى 61.04 دولار للبرميل.

كما ارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط 28 سنتا أو 0.5 بالمئة إلى 56.03 دولار للبرميل.

جاء هذا الارتفاع بعدما قررت الصين إعفاء أدوية أمريكية لعلاج السرطان ومنتجات أخرى من الرسوم الجمركية وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إرجاء زيادة مقررة للرسوم الجمركية على سلع صينية بقيمة مليارات الدولارات.

وسبقت تلك التنازلات اجتماعا مقررا في الأيام المقبلة يهدف لنزع فتيل النزاع التجاري بين أكبر اقتصادين في العالم.

ويأتي ارتفاع الأسعار اليوم بعد تراجع حاد للخامين القياسيين العالميين أمس بعد تقرير أشار إلى أن الرئيس ترامب يبحث تخفيف العقوبات المفروضة على إيران وهي خطوة قد تعزز إمدادات الخام العالمية.

وتعززت المعنويات الإيجابية في السوق، بعدما أعلنت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية أمس الأربعاء أن مخزونات الخام الأمريكية انخفضت في الأسبوع الماضي إلى أدنى مستوى خلال عام تقريبا حيث رفعت المصافي إنتاجها بينما انخفضت الواردات.

وتراجعت مخزونات الخام للأسبوع الرابع وانخفضت 6.9 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في السادس من سبتمبر أيلول وهو ما يتجاوز مثلي توقعات المحللين بانخفاضها 2.7 مليون برميل.