طلبات إعانة البطالة الأميركية تنخفض لأدنى مستوى في 5 شهور

طباعة

انخفض عدد الأميركيين المتقدمين بطلبات للحصول على إعانة البطالة إلى أدنى مستوى في 5 شهور في الأسبوع الماضي، مما يشير إلى أن سوق العمل لا تزال قوية برغم تباطؤ نمو الوظائف.

وقالت وزارة العمل الأميركية إن الطلبات الجديدة للحصول على إعانة البطالة الحكومية انخفضت بمقدار 15 ألف طلب إلى مستوى مُعدل في ضوء العوامل الموسمية بلغ 204 آلاف طلب للأسبوع المنتهي في السابع من سبتمبر/أيلول، مسجلا أدنى مستوى منذ أبريل/نيسان. وانخفاض الطلبات هو الأكبر منذ مايو/أيار.

وجرى تعديل بيانات الأسبوع السابق لتظهر زيادة تبلغ ألفي طلب عن المُعلن من قبل.

وتوقع خبراء اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم تراجع طلبات إعانة البطالة إلى 215 ألف طلب في أحدث أسبوع.

وانخفض المتوسط المتحرك لأربعة أسابيع، الذي يُعد مؤشرا أدق لسوق العمل لأنه يستبعد التقلبات الأسبوعية، بمقدار 4250 طلبا إلى 212 ألفا و500 طلب الأسبوع الماضي.

وظل تسريح العمالة منخفضا على الرغم من الحرب التجارية المستمرة منذ عام بين الولايات المتحدة والصين، والتي تؤثر سلبا على استثمارات الشركات والتصنيع وتنذر بعرقلة أطول فترة نمو اقتصادي في التاريخ.

ولكن نمو الوظائف يتباطأ، وعبر خبراء الاقتصاد عن قلقهم من أن يقلص ذلك إنفاق المستهلكين القوي بعض الشيء، وهو من المحركات الرئيسية للاقتصاد الذي يشهد حاليا عامه الحادي عشر من النمو.