الاسترليني يوسع مكاسبه بعد تقرير عزز أجواء التفاؤل بشأن بريكست

طباعة

قفز الجنيه الاسترليني مواصلا صعوده الحاد الذي بدأه الأسبوع الماضي عقب تقرير صحفي بأن أكبر حزب سياسي في أيرلندا الشمالية وافق على قبول بعض قواعد الاتحاد الأوروبي بعد خروج بريطانيا من الاتحاد.

ورغم أن الحزب سارع إلى نفي التقرير الذي نشرته صحيفة تايمز إلا أنه ما زال يدعم الرأي القائل بأن بريطانيا والاتحاد الأوروبي يمكنها التوصل لإتفاق بشأن مسألة الجمارك على الحدود الأيرلندية، وهى حجر العثرة الرئيسي في المفاوضات بين لندن وبروكسل.

وصعد الاسترليني أكثر من واحد في المئة أمام العملة الأمريكية إلى 1.2475 دولار، وهو أعلى مستوى له منذ الخامس و العشرين من يوليو تموز قبل أن يتراجع قليلا إلى 1.2452 دولار في أواخر جلسة التداول في لندن.

ومقابل اليورو، ارتفع الاسترليني بما يصل إلى 0.8 بالمئة ليجري تداوله عند 88.91 بنس قرب أعلى مستوى له منذ يونيو حزيران.