أسهم طوكيو تغلق عند أعلى مستوى في 4 أشهر ونصف وقطاع الطاقة يرتفع

طباعة

ارتفع المؤشر نيكي الياباني إلى أعلى مستوى عند الإغلاق في أربعة أشهر ونصف الشهر، إذ عززت قفزة في أسعار النفط تسببت فيها هجمات على منشأتي نفط سعوديتين أسهم الشركات المرتبطة بالنفط والغاز.

وارتفع المؤشر نيكي القياسي 0.1 بالمئة إلى 22001.32 نقطة، وهو أعلى مستوى إغلاق منذ 26 أبريل نيسان في عاشر يوم من المكاسب على التوالي وهي أطول سلسلة مكاسب منذ أكتوبر تشرين الأول 2017.

وزاد المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.3 بالمئة إلى 1614.58 نقطة، وهو أيضا أعلى إغلاق في أربعة أشهر ونصف الشهر.

وقادت الشركات المرتبطة بالنفط والغاز المكاسب إذ حقق قطاع التعدين وقطاع منتجات النفط والفحم أفضل أداء للقطاعات الفرعية في بورصة طوكيو الرئيسية، ليقفز مؤشرا القطاعين تسعة بالمئة و4.5 بالمئة على الترتيب.

وارتفع سهم شركة النفط والغاز إنبكس كورب 9.7 بالمئة وزاد سهم شركة الهندسة العالمية جيه.جي.سي 5.6 بالمئة.

وعلى صعيد الأسهم الهابطة، كان قطاعا الطيران والشحن، اللذان يتأثران بارتفاع تكاليف النفط الخام، أسوأ قطاعين أداء، إذ نزلا 1.7 بالمئة و1.3 بالمئة على الترتيب.