COMMERZBANK: صعود النفط بعد هجمات السعودية غير مستدام ويخفض توقعات 2020

طباعة

قال كومرتس بنك إن الاتجاه الصعودي لسعر النفط الناجم عن هجمات على منشأتين في السعودية ليس مستداما وخفض توقعاته للأسعار في عام 2020 مشيرا لتدهور العوامل الأساسية بما في ذلك تباطؤ نمو الطلب. 

وخفض البنك توقعاته لسعر خام برنت في العام المقبل بواقع خمسة دولارات إلى 60 دولارا للبرميل بينما أبقى على توقعاته لسعر الخام للعام الجاري دون تغيير عند 65 دولارا، كما خفض التوقعات لسعر خام غرب تكساس الوسيط إلى 57 دولارا من 52 دولار، وتوقع البنك ان يبلغ متوسط سعر الخام الأمريكي هذا العام 58 دولارا.

وقفزت أسعار الخام 15 بالمئة تقريبا بعد الهجمات التي وقعت يوم السبت ولكنها تخلت عن مكاسبها. واستقر مزيج برنت قرب 64.55 دولارا للبرميل، بعدما قالت السعودية إنها ستستعيد فاقد الإنتاج بحلول نهاية سبتمبر أيلول.

وقال محللون في البنك في مذكرة إن الهجمات أظهرت على نحو مؤلم "المخاطر بالنسبة لإمدادات النفط" وزادت من إمكانية ارتفاع الأسعار علي المدى القصير مضيفين أن الأسعار ينبغي أن تنخفض من جديد في الأسابيع القادمة طالما لا يوجد "تصعيد في المجمل للوضع".

وتابع البنك أن الخلاف التجاري الصيني الأمريكي وما نجم عنه من مخاوف بحدوث ركود وتباطؤ نمو الطلب علي النفط وصعود الدولار أكثر مما هو متوقع من المرجح أن يضغط على أسعار النفط.