طيارو الخطوط الجوية البريطانية يلغون إضرابا لإتاحة مزيد من الوقت لمحادثات

طباعة

ألغى طيارو الخطوط الجوية البريطانيا (بريتيش ايروايز) إضرابا كان مقررا في السابع والعشرين من سبتمبر أيلول، وذلك بعد إضراب استمر 48 ساعة في وقت سابق هذا الشهر أوقف تقريبا جميع رحلات الشركة في نزاع حول الرواتب.

وقالت نقابة طياري الخطوط الجوية البريطانية يوم الأربعاء "في محاولة حقيقية لإتاحة فسحة من الوقت (لمحادثات)... رفعنا التهديد بإضراب في السابع والعشرين من سبتمبر".

وقال الأمين العام للنقابة بريان ستروتون إن النقابة تحتفظ بالحق في الإعلان عن مواعيد أخرى للإضراب.