الذهب يستقر وسط ضبابية في توقعات السياسة النقدية الأمريكية

طباعة

استقرت أسعار الذهب دون تغير يذكر بعد هبوط حاد في الجلسة السابقة، مع توخي المستثمرين لحذر في ظل عدم وضوح مسار السياسة النقدية لمجلس الفدرالي الأميركي.

وخفض المركزي الأمريكي أسعار الفائدة للمرة الثانية هذا العام موافقة سبعة أعضاء ورفض ثلاثة في تصويت أجري أمس الأربعاء، لكنه استبعد مزيدا من التخفيضات في ظل استمرار قوة سوق العمل.

وكان الخفض متوقعا على نطاق واسع، لكن انقسام التصويت أثار بعض القلق بشأن توقعات مسار السياسة النقدية في المستقبل.

ويقلل خفض أسعار الفائدة تكلفة الفرصة البديلة لحائزي الذهب الذي لا يدر عائدا، ويؤثر سلبا على الدولار.

وكان السعر الفوري للذهب مرتفعا 0.1 بالمئة إلى 1495.36 دولار للأونصة، بعدما هبط واحدا بالمئة أمس الأربعاء.

غير أن سعر المعدن في العقود الأمريكية الآجلة انخفض 0.8 بالمئة إلى 1503 دولارات للأونصة.

وفي المعادن النفيسة الأخرى، تراجعت الفضة قليلا في المعاملات الفورية إلى 17.72 دولار للأوقية، في حين لم يطرأ تغير يذكر على البلاتين والبلاديوم ليستقرا عند 930.34 دولار و1590.79 دولار للأونصة.