وزير النفط الإيراني يتفقد جاهزية الأمن الإلكتروني في مصفاة رئيسية

طباعة

قالت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية إن وزير النفط  بيجن زنغنه ناقش مسائل الأمن الإلكتروني وعوائق الإنتاج خلال زيارة لمصفاة رئيسية ومنشآت للبتروكيماويات في الساحل الإيراني على الخليج اليوم الجمعة.

وقالت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية "التحقق من وضع الدفاع المدني وغيره من المسائل في المصفاة من بين أهداف... زيارة وزير النفط لبندر عباس التي استمرت يوما واحدا".

ومنظمة الدفاع المدني في إيران مكلفة بالتعامل مع قضايا من بينها الأمن الإلكتروني.

وأفادت الوكالة أن زنغنه تفقد العديد من معامل البتروكيماويات وكذلك مصفاة نجم الخليج الفارسي التي تبلغ طاقتها الإنتاجية 350 ألف برميل يوميا.

وساعدت هذه المصفاة إيران على إعلان الاكتفاء الذاتي من البنزين بعد افتتاح المرحلة الثالثة بها في فبراير/شباط.

وفي 2016، قال قائد منظمة الدفاع المدني الإيرانية غلام رضا جلالي إن طهران رصدت برمجيات خبيثة في اثنين من مجمعات البتروكيماويات الخاصة بها لكنه أضاف أن هذه البرمجيات ليست لها علاقة بحرائق البتروكيماويات.

وإيران في حالة تأهب منذ فترة طويلة خشية تعرضها لهجمات إلكترونية من دول أجنبية.

وكانت الولايات المتحدة وإسرائيل قد خربتا سرا برنامج إيران النووي في 2009 و2010 باستخدام فيروس الكمبيوتر (ستكسنت) الذي دمر أجهزة الطرد المركزي الإيرانية التي كانت تخصب اليورانيوم آنذاك.