أسهم أوروبا تتراجع بفعل بيانات ضعيفة من فرنسا

طباعة

انخفضت الأسهم الأوروبية متأثرة ببيانات أضعف من المتوقع لنشاط الشركات في فرنسا، ثاني أكبر اقتصاد بالاتحاد الأوروبي، بينما ظل المستثمرون حذرين بعد إشارات متباينة عن محادثات التجارة الأمريكية الصينية.

وأظهر مسح اليوم أن نشاط الشركات الفرنسية نما بوتيرة أبطأ من المتوقع في سبتمبر أيلول، إذ تراجع نمو قطاع التصنيع مقتربا من الركود التام.

وتراجع المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.3 بالمئة. وارتفع المؤشر فايننشال تايمز 100 في لندن 0.1 بالمئة مدعوما بقفزة في أسهم شركة توي لتنظيم الرحلات عقب انهيار منافستها توماس كوك.

وتصدر اليوم القراءة النهائية لمؤشر مديري المشتريات المجمع من آي.إتش.إس ماركت.

ومسوح مديري المشتريات مقياس يعتمد عليه لسلامة الاقتصاد في المجمل، مع التركيز على ألمانيا، حيث يكافح أضخم اقتصادات أوروبا ركودا في قطاع الصناعات التحويلية.