الذهب ينخفض والبلاديوم يسجل مستوى قياسيا مرتفعا بفعل آمال إتفاق للتجارة

طباعة

تراجعت أسعار الذهب من أعلى مستوى في أسبوع، بينما سجلت أسعار البلاديوم مستوى قياسيا مرتفعا جديدا، بعد تقرير أشار إلى أن الصين تريد الوصول إلى إتفاق مع الولايات المتحدة لتفادي المزيد من التصعيد في النزاع التجاري بين البلدين.

وانخفض الذهب في المعاملات الفورية 0.6 بالمئة إلى 1496.31 دولار للأوقية (الأونصة) في أواخر جلسة التداول بعد أن سجل أعلى مستوى في أسبوع.

وتراجعت العقود الأمريكية للذهب 0.8 بالمئة لتبلغ عند التسوية 1500.90 دولار للأونصة.

ونقلت وكالة أنباء الصين الجديدة الرسمية (شينخوا) عن نائب رئيس الوزراء الصيني ليو خه قوله إن بكين مستعدة للوصول إلى إتفاقية مع واشنطن بشأن المسائل التي يهتم بها الجانبان كلاهما.

وفي وقت سابق من الجلسة قفز الذهب إلى 1516.77 دولار، وهو أعلى مستوى منذ الثالث من أكتوبر تشرين الأول، بفعل تقرير بأن الوفدالصيني يعتزم مغادرة واشنطن بعد يوم واحد فقط من اجتماعات على
المستوى الوزاري من من المقرر أن تستمر يومين

والأسواق في حالة ترقب منذ أشهر بسبب التوترات التجارية بين واشنطن وبكين. وإذا انهارت المفاوضات مرة أخرى فان كل واردات البضائع الصينية تقريبا إلى الولايات المتحدة، أكثر من 500 مليار دولار، قد تخضع لرسوم جمركية عقابية بحلول الخامس عشر من ديسمبر انون الأول.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، سجل البلاديوم أعلى مستوى له على الإطلاق عند 1704.59 دولار للأونصة قبل أن يتراجع قليلا إلى 1700.41 دولار في أواخر التعاملات بزيادة قدرها 1.1 بالمئة عن
الإغلاق السابق.

وارتفع البلاتين 0.8 بالمئة إلى 898.93 دولار للأونصة بينما تراجعت الفضة 0.88 بالمئة إلى 17.54 دولار للاونصة.