أسهم اليابان تقفز لأعلى مستوى في أسبوع ونصف بفضل تفاؤل التجارة

طباعة

ارتفعت الأسهم اليابانية لتغلق عند أعلى مستوياتها في أكثر من أسبوع الجمعة ي الوقت الذي تراجع فيه الين الذي يُعتبر ملاذا آمنا بفعل آمال بإحراز تقدم في المحادثات التجارية بين الولايات المتحدة والصين.

كما تلقت المعنويات أيضا دفعة بفضل قفزة كبيرة لشركة سفن آند آي هولدنجز، أكبر شركة لإدارة متاجر التجزئة الصغيرة في البلاد، بعد أن أعلنت عن خطة إعادة هيكلة كبيرة.

وصعد المؤشر نيكي 1.2 بالمئة إلى 21798.87 نقطة وهو أعلى مستوى إغلاق منذ الثاني من أكتوبر تشرين الأول. وفي الأسبوع، صعد المؤشر القياسي 1.8 بالمئة مسجلا أول مكسب في ثلاثة أسابيع.

وأضاف المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.9 بالمئة إلى 1595.27 نقطة وهو أيضا أعلى مستوى إغلاق في أسبوع ونصف الأسبوع.

واختتم مفاوضون كبار من الولايات المتحدة والصين أول يوم من محادثات تجارية أمس الخميس، في الوقت الذي أبدت فيه مجموعات أعمال تفاؤلها بشأن أن الجانبين ربما يتمكنان من خفض التصعيد في الحرب التجارية ويؤجلان زيادة رسوم جمركية أمريكية مقررة الأسبوع القادم.

ودفع تحسن الإقبال على المخاطرة الين الذي يُعتبر ملاذا آمنا إلى الانخفاض إلى مستوى 108.13 للدولار وهو أضعف مستوياته منذ أول أكتوبر تشرين الأول، مما يوفر وضعا مواتيا لشركات التصدير اليابانية.

وارتفع سهم تويوتا موتور 2.3 بالمئة وربح سهم ميتسوبيشي موتور 2.2 بالمئة بينما زاد سهم باناسونيك 1.9 بالمئة.

وقفز سهم سفن آند آي هولدنجز 4.9 بالمئة ليبلغ أعلى مستوياته منذ أواخر مارس آذار بعد أن أعلنت شركة إدارة متاجر التجزئة الصغيرة عن خطط لإعادة الهيكلة بما في ذلك خفض وظائف وإغلاق متاجر.