روسيا تدرس تسوية صادرات الطاقة باليورو والروبل

طباعة

قال وزير الاقتصاد الروسي، مكسيم أورشكين، إن بلاده تدرس استخدام بدائل للدولار في صفقات الطاقة وتدرس إجراء التسويات باليورو والروبل فيها للحد من الانكشاف على الولايات المتحدة.

وقال الوزير "لدينا عملة جيدة جداً. إنها مستقرة. لماذا لا نستخدمها في الصفقات العالمية".

وتابع "نريد أن تكون مبيعات الغاز والنفط بالروبل في مرحلة ما. المسألة هنا ألا نتحمل أي تكاليف زائدة نتيجة للعمل بهذا الأسلوب لكن إذا أقيم الهيكل المالي العام، وإذا كانت التكلفة المبدئية منخفضة جداً، فما المانع؟".

وقال أورشكين إن روسيا ستتمكن من بيع صادرات الطاقة بالعملة المحلية في ظل رواج السندات المحلية بين المستثمرين الأجانب الذين يحوزون 29% من الدين المقوم بالروبل.

وحاولت روسيا تقليل الانكشاف على الولايات المتحدة من خلال سياسة تقليص الاعتماد على الدولار لتخفيف تأثير عقوبات أميركية.

وتعرضت الأصول الروسية لضغوط بعد الجولة الأولى من العقوبات الغربية التي فُرضت في 2014 عقب ضم موسكو شبه جزيرة القرم من أوكرانيا.