حرائق هائلة تجتاح مدن وقرى في لبنان وسوريا

طباعة

انتشرت حرائق هائلة في محافظات حمص وطرطوس واللاذقية السورية، وحاولت عربات الدفاع المدني إخمادها، وكانت قد اندلعت النيران قبلها بمناطق عدة في لبنان لا سيما الجبلية منها، بسبب موجة الحر التي تضرب البلاد في الساعات الماضية.

وفي تصريحات لمحافظ حمص أكد أنه تمت السيطرة على الحرائق الثلاثة التي اندلعت بنسبة ما بين 70 إلى 80 في المئة بعدما عملت أفواج الإطفاء على تطويق الأماكن السكنية وتأمينها بشكل كامل.

وأرجع المحافظ سبب الحرائق لارتفاع درجة الحرارة والرياح الشرقية التي أدت لاتساع رقعة الحريق، مؤكدا أن التحقيقات جارية لمعرفة أسبابها إن كانت بفعل فاعل، ومستبعداً أن تكون مقصودة.

وأشار إلى أن عناصر الدفاع المدني وفوج إطفاء حمص وباقي وحدات الإطفاء تعمل حاليا على استكمال عمليات الإطفاء في المناطق الحراجية التي يصعب الوصول إليها نتيجة لصعوبة التضاريس وعدم تمكن وصول وحدات الإطفاء إلى مواقع النيران.

وفي لبنان أفادت وسائل إعلام محلية أن طوافات الجيش اللبناني والعشرات من سيارات الدفاع المدني، تعمل على محاولة إخماد الحرائق التي تتمدد بسرعة هائلة بسبب الرياح.

وحسب الوكالة الوطنية للإعلام، أعلن المدير العام للدفاع المدني، أن هناك حوالي 103 حرائق مندلعة على الأراضي اللبنانية، تعمل على إخمادها حوالي 200 آلية من الدفاع المدني.

ويقول الدفاع المدني إن 4 من رجاله أصيبوا خلال محاولتهم إخماد الحرائق، وتشير المعطيات إلى أن أكبر الحرائق اندلعت في بلدة المشرف بجبل لبنان، وأتت على مساحات هائلة من المناطق الحرجية.

ورغم مساعي السيطرة عليها، تجددت الحرائق أكثر من مرة، مما استدعى توجه وزيرة الداخلية لمتابعة عمليات الإطفاء من غرفة العمليات.