HalkBank التركي: الاتهامات الأميركية جزء من عقوبات مرتبطة بسوريا

طباعة

ذكر بنك خلق التركي أن الاتهامات الأمريكية الموجهة له هي جزء من عقوبات فرضتها واشنطن على أنقرة بسبب عمليتها العسكرية في سوريا مضيفا أنها تبدو إلى حد كبير تكرارا لاتهامات واجهها البنك في محاكمة سابقة مماثلة.

واتهم ممثلو الادعاء الأمريكيون البنك التركي المملوك للدولة أمس الثلاثاء بالتورط في مخطط يشمل مليارات الدولارات لتفادي العقوبات الأمريكية على إيران.

وقال البنك في بيان "وُجهت هذه (الاتهامات) في إطار عقوبات فرضتها الحكومة الأمريكية على بلدنا ردا على العملية التي أطلقها الجيش التركي في سوريا".