مجلس العموم البريطاني يجيز تعديلاً يؤجل البريكست حتى إتمام جميع الإجراءات التشريعية المتعلقة بالخروج

طباعة

أجاز مجلس العموم البريطاني تعديلاً يؤجل خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي حتى إتمام جميع الإجراءات التشريعية المتعلقة بالخروج.

والتعديل الذي أدخله النائب السابق للمحافظين أوليفر ليتوين، يحجب موافقة رئيس الوزراء بوريس جونسون على اتفاقية الانسحاب مع الاتحاد الأوروبي حتى يتم سن جميع التشريعات المتعلقة بالخروج، وتمت الموافقة عليه من 322 صوتاً مقابل 306 رافضاً.

وتؤدي هذه الخطوة تلقائياً إلى "قانون بن" الذي يجبر رئيس الوزراء على طلب تمديد إضافي للموعد المحدد في 31 أكتوبر حتى 31 يناير. وقال جونسون إن الحكومة لن تطرح التصويت المجدي يوم السبت. وأضاف إن فرصة إجراء تصويت مجد قد انتهت بالفعل.

وسيتم تقديم مشروع قانون الانسحاب في مجلس العموم مطلع الأسبوع المقبل، ومن المحتمل أن يتم التصويت عليه، أو ما يسمى "القراءة الثانية"، مساء يوم الثلاثاء، وهي المرحلة الأولية لتمرير مشروع القانون عبر مجلس العموم.

وفي حالة الموافقة عليه، ستكون هذه هي المرة الأولى التي يقر فيها مجلس العموم أي مشروع قانون يتعلق بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.
وفي حالة صعوده إلى مجلس اللوردات، وتمريره قبل الموعد النهائي، لا يزال هناك احتمال بأن تغادر المملكة المتحدة الاتحاد الأوروبي في 31 أكتوبر.