إثيوبيا تعتزم إصدار رخصتين للاتصالات بحلول أبريل 2020

طباعة

قال الرئيس الجديد لهيئة تنظيم الاتصالات في إثيوبيا إن البلد الواقع في شرق افريقيا يعتزم إصدار رخصتين لاتصالات المحمول إلى شركات متعددة الجنسية بحلول ابريل 2020، في تأجيل على ما يبدو للإطار الزمني الذي حدده مسؤولون في السابق.

وأعلن بالتشا ريبا المدير العام لهيئة اتصالات إثيوبيا عن الموعد في مؤتمر صحفي. وفي يونيو حزيران أوردت رويترز أن إثيوبيا ستصدر الرخصتين بحلول نهاية العام الحالي، نقلاً عن مسؤولين إثيوبيين وتنفيذيين بقطاع الاتصالات على دراية مباشرة بالعملية.

وسينهي إصدار الرخصتين احتكار الدولة للقطاع وسيفتح واحدا من آخر أسواق الاتصالات الكبيرة المغلقة في العالم في بلد يبلغ عدد سكانه حوالي 100 مليون. وأطلق رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد مسعى لتحرير اقتصاد البلاد العام الماضي.

وقال بالتشا إن هيئة اتصالات إثيوبيا، التي تشكلت بعد أن أقر البرلمان قانون بشأن تحرير القطاع، ستعقد اجتماعا في الثاني عشر من نوفمبر تشرين الثاني في العاصة أديس أبابا للإجابة على أسئلة الشركات المهتمة.

ومن بين الشركات التي من المرجح أن تتنافس على الدخول إلى السوق الإثيوبي، فودافون البريطانية وأورنج الفرنسية وإم.تي.إن الجنوب أفريقية واتصالات الإماراتية.