البرلمان البريطاني يوافق مبدئياً على مشروع قانون الخروج من الاتحاد الأوروبي

طباعة

قدم المشرعون في البرلمان البريطاني خطوة نادرة للأمام في انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بالتصويت على أن مشروع قانون اتفاقية الانسحاب للحكومة يمكن أن يمضي إلى المرحلة التالية من التدقيق.

وبعد يوم كامل من النقاش، صوت أعضاء البرلمان مساء الثلاثاء 22 أكتوبر لصالح إقرار مشروع القانون وانتقاله للخطوة التالية في البرلمان بأغلبية 329 صوتاً مقابل 299 صوتاً.

وهذه هي المرة الأولى التي يدعم فيها المشرعون في المملكة المتحدة، بالأغلبية، أي صفقة خروج لبريطانيا من الاتحاد الأوروبي تم الاتفاق عليها بين بروكسل ولندن. وهذا يعني أن النواب سيدرسون الآن مشروع القانون بالتفصيل.

هذا وصوت المشرعون في البرلمان أيضاً على رفض إطار زمني محدود لمراجعة التشريعات المتعلقة بانسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، حيث رفض النواب الجدول الزمني الذي كان سيشهد تشريع مشروع قانون اتفاقية الانسحاب من خلال البرلمان في 3 أيام.

ويذكر أنه قبل التصويت، كان العديد من أعضاء البرلمان قد عبروا عن خيبة أملهم لأن ثلاثة أيام لم تكن كافية لفهم مشروع القانون الذي يمتد لأكثر من 100 صفحة.