الصين تنفي وجود أي نية لعزل رئيسة السلطة التنفيذية لهونغ كونغ

طباعة

نفت الصين أخباراً تشير إلى سعيها لعزل رئيسة السلطة التنفيذية لهونغ كونغ Lam Carry وإيجاد بديل لها بحلول مارس المقبل.

حيث أشارت مصادر مطلعة في وقت سابق إن أبرز المرشحين ليحلوا مكان Lam هم Norman Chan, الرئيس السابق لسلطة النقد في هونغ كونغ و Henry Tang كبير الوزراء الماليين في الإقليم.

هذا ويذكر أن سياسات Lam كانت قد أثارت الاحتجاجات العنيفة ضد حكومتها في الأسابيع الماضية.