الهند تعتزم دعوة شركات أجنبية للاستثمار في شركات نفط مملوكة للدولة

طباعة

قال وزير النفط الهندي، دارمندرا برادان، إنه من المقرر دعوة شركات طاقة عالمية للمشاركة في خصخصة البلاد لشركات نفط مملوكة للدولة.

وقال برادان إن رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي التقى مؤخرا بالمسؤولين التنفيذيين لشركات طاقة في هيوستون بينهم مسؤولون من إكسون موبيل وبي.بي ورويال داتش شل وروسنفت وأرامكو السعودية وشركة بترول أبوظبي الوطنية "أدنوك". وهذا أول مرة يشير فيها برادان إلى نية الحكومة إدخال استثمار أجنبي في شركات النفط المملوكة للدولة.

وقال برادان للصحفيين في أبوظبي "ندعو شركات النفط الكبرى... جميعها قريبة من سوق الطاقة الهندية".

وبسؤاله عما إذا كان رد الفعل إيجابيا، قال "أنا متحمس للغاية".

وقال الوزير إن الأمور تمضي في مسارها الصحيح فيما يتعلق بمصفاة نفط يجري التخطيط لإنشائها على الساحل الغربي للهند بالشراكة مع أرامكو وأدنوك. وقال إنه سيكون هناك مزيد من الوضوح فور تشكيل الحكومة الجديدة في ولاية ماهاراشترا، حيث مكان المشروع المزمع، والتي تمر بمأزق أعقب الانتخابات الأخيرة.

وبسؤاله عما إذا كان من الممكن إبرام صفقة قوية مع أرامكو وأدنوك قريبا، قال "أعتقد ذلك" رافضا الإفصاح عن مزيد من التفاصيل.