هل قطف الاقتصاد المصري ثمار تعويم الجنيه؟

طباعة

بعد مرور 3 سنوات على قرار الحكومة المصرية تحرير سعر صرف الجنيه أمام العملات الأجنبية والذي كان ضمن إطار حزمة من الإصلاحات الحكومية اتخذتها مصر بالاتفاق مع صندوق النقد الدولي للحصول على قرض بقيمة 12 مليار دولار مدته 3 سنوات، كانت الحكومة المصرية قد اكدت أن الإصلاحات الاقتصادية ستكون الأساس الذي سيتحقق من خلاله تعزيز النمو الاقتصادي وخفض معدلات البطالة وتعزيز الاستثمارات.

فهل استطاع الاقتصاد المصري قطف ثمار تعويم الجنيه؟

التفاصيل مع ميساء القلا.