"MSCI" و "فوتسي راسل" و"S&P" يعلنون عزمهم إضافة أرامكو على مؤشراتهم للأسواق الناشئة

طباعة

قالت MSCI في بيان لعملائها إنه في حال بدأت "أرامكو" التداول يوم 12 كانون الأول ديسمبر المقبل أو قبل ذلك، فإنها ستضيفها إلى مؤشراتها للأسهم من يوم 17 كانون الأول ديسمبر، أما في حال تأخر الطرح عن ذلك الموعد فإنها ستؤجل التنفيذ لما بعد الخامس من كانون الثاني يانير المقبل.

وقالت "ستاندرد آند بورز داو جونز" إنها ستعد أرامكو السعودية كبيرة بما يكفي لتسريع ضمها إلى مؤشراتها القياسية العالمية، استنادا إلى حد أدنى للقيمة السوقية المعدلة في ضوء التداول الحر لا يقل عن ملياري دولار.
كما أبلغت "فوتسي راسل" عملائها أنها قد تضم "أرامكو السعودية" في عملية لمراجعة الأوزان بنهاية كانون الأول المقبل على سلسلة مؤشر فوتسي العالمي للأسهم، وإنه من المقرر اتخاذ القرار بعد ما لا يقل عن خمسة أيام من إدراجها.

ولم يقتصر الأمر على الموعد الذي كان ينبغي أن تنضم به أرامكو إلى تلك المؤشرات، بل إن قواعد الإدراج ستتغير أيضا من أجل أرامكو مع طرح حصة تبلغ 1.5% فيما تطلب بعد شركات المؤشرات ضمان إتاحة ما لا يقل عن 10% من أسمهما للتداول من جانب المستثمرين.

وبدأت "فوتسي راسل" و"ستاندرد آند بورز داو جونز" ضم أسهم سعودية إلى مؤشراتهما للأسواق الناشئة في آذار مارس الماضي، بينما أضافت MSCI البورصة السعودية، وهي الأكبر في المنطقة، إلى مؤشرها للأسواق الناشئة في آب أغسطس الماضي بوزن قدره 2.8%.