النفط يرتفع بفعل التفاؤل حيال محادثات التجارة واجتماع أوبك

طباعة

ارتفعت أسعار النفط الاثنين 18 نوفمبر مواصلة مكاسب الأسبوع السابق، إذ يترقب المستثمرون مزيداً من الأدلة على اتفاق تجارة محتمل بين الولايات المتحدة والصين، متجاهلين المخاوف حيال زيادة مطردة في إمدادات النفط.
وارتفعت العقود الآجلة لخام برنت 11 سنتاً بما يعادل 0.2% إلى 63.41 دولار للبرميل. وارتفعت عقود الخام 1.3% الأسبوع الماضي. وزادت عقود خام غرب تكساس الوسيط 21 سنتاً أو 0.4% إلى 57.93 دولار للبرميل بعد أن ارتفعت 0.8% الأسبوع الماضي.

وصعدت عقود النفط حوالي 2% يوم الجمعة بعد أن زادت تصريحات لمسؤول أميركي كبير التفاؤل حيال اتفاق تجارة أميركي صيني، لكن المخاوف بشأن زيادة إمدادات الخام وضعت حدا للمكاسب.

وتسببت حرب التجارة المستمرة منذ 16 شهراً بين أكبر اقتصادين في العالم في تباطؤ النمو في أنحاء العالم ودفعت المحللين لخفض توقعاتهم لنمو الطلب على النفط، مما يزيد المخاوف من حدوث تخمة في المعروض في 2020.

وقالت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) يوم الخميس 14 نوفمبر إنها تتوقع انخفاض الطلب على نفطها في 2020، مما يدعم وجهة النظر التي يتبناها متعاملون في السوق بأن المنظمة ومنتجين آخرين بينهم روسيا، في إطار ما يعرف باسم أوبك+، سيبقون على قيود الإنتاج المفروضة لمعالجة تخمة المعروض.

ومن المتوقع أن تناقش أوبك وحلفاؤها سياسة الإنتاج خلال اجتماع في الخامس والسادس من ديسمبر كانون الأول بفيينا. ويستمر اتفاقهم الحالي حتى مارس آذار.