رئيس مجلس الأمة الكويتي: أي بلاغ يقدم سيحال إلى الجهات الرقابية ولا يوجد تحصين لأي شخص

طباعة

صرح رئيس مجلس الأمة الكويتي، مرزوق علي الغانم أن المجلس يقف على مسافة متساوية من أطراف الأزمة الحالية في الكويت والتي بدأت مع تحويل النائب الأول ووزير الدفاع، ناصر صباح الأحمد قضية وجود شبهة فساد في صندوق الجيش بمبالغ تفوق 200 مليون دينار، وذلك في وقت تولي وزير الداخلية الحالي حقيبة الدفاع.

الأزمة شهدت تبادل بيانات بين الطرفين في تطور غير معتاد عليه بين أقطاب الأسرة الحاكمة، يذكر أن الحكومة الكويتية كانت قد قدمت استقالتها الخميس الماضي في أعقاب استجواب وزير الداخلية وقبل جلسة طرح الثقة التي كانت مخططاً لها يوم الخميس القادم.