ميركل ووزير المالية الألماني يعارضان مطالب لزيادة الانفاق العام

طباعة

نحًت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل ووزير المالية اولاف شولتس جانبا مطالب لاتحاد الصناعة الألماني واتحاد نقابات العمال للتخلي عن سياستهما لميزانية متوازنة وزيادة الاستثمار عبر خطة انفاق تمول بالدين.

وأبلغت ميركل الصحفيين بعد اجتماع لمجلس الوزراء أن سياسة عدم الاقتراض الجديد تبقى "المبدأ الإرشادي" بينما لا تزال الحكومة قادرة على توليد النمو.

وقال شولتس إن الحكومة زادت بالفعل الاستثمار العام إلى مستويات قياسية.