سوناطراك الجزائرية تجدد عقد تصدير غاز مع إنجي الفرنسية

طباعة

قالت شركة الطاقة الوطنية الجزائرية سوناطراك إنها جددت عقدا لتصدير الغاز مع إنجي الفرنسية، وذلك بعد أيام قليلة من تعيين كمال الدين شيخي رئيسا للشركة.

مبيعات الطاقة مصدر مهم للنقد الأجنبي للجزائر، لكنها تنخفض منذ هبوط أسعار النفط في 2014.

وتواجه سوناطراك صعوبة في الحفاظ على مستويات التصدير نظرا لزيادة الطلب المحلي وجمود الإنتاج. وأثار ذلك شكوكا حيال تجديد عقد إنجي، حسبما قال مصدر في القطاع بالجزائر.

وقالت سوناطراك إن العقد يغطي الأجل المتوسط والطويل، لكنها لم تحدد كميات الغاز التي ستوردها لإنجي.

وجددت سوناطراك بالفعل عقود تصدير غاز هذا العام مع إنجي وجالب إنرجريا وإيني وبوتاش وناتورجي وإديسون. وبلغ إجمالي صادراتها من الغاز في 2018 نحو 51.4 مليار متر مكعب، تلقت إيطاليا وإسبانيا ثلثيها.

وقال شيخي في تصريحات نُشرت يوم الأحد بعد تعيينه إن الشركة ستعمل على تجديد احتياطيات النفط والغاز التي تشهد انخفاضا منذ عشر سنوات.

ووافق مجلس النواب الجزائري على قانون طاقة جديد لدعم قدرة البلاد على جذب شركات النفط العالمية للاستثمار في القطاع، لكنه أبقى على تشريع يمنع الملكية الأجنبية لحصة أغلبية في مشروعات النفط والغاز.