الدولار يرتفع بفعل تدهور العلاقات الأميركية الصينية بشأن التجارة وهونغ كونغ

طباعة

ارتفع الدولار وتراجعت العملات المنكشفة على التجارة بعد تهديد الرئيس الأمريكي بتصعيد الحرب التجارية وإدانة الصين لإجراء من جانب مجلس الشيوخ الأمريكي يدعم المحتجين المطالبين بالديمقراطية في هونج كونج.

ونزل اليوان الصيني إلى مستوى منخفض جديد في أسبوعين في المعاملات خلال الليل بعد أن هدد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب برفع رسوم جمركية جديدة على واردات صينية حال فشل مفاوضات التجارة الجارية.

وأدانت الصين التشريع الأمريكي الذي يستهدف حماية حقوق الإنسان في هونج كونج، قائلة إنه يتعين على الولايات المتحدة التوقف عن التدخل.

وبعد أربعة أيام من الانخفاض، صعد الدولار 0.1 بالمئة أمام اليورو وسلة عملات.

وهبط الدولار الكندي مقابل الدولار الأمريكي إلى أدنى مستوياته منذ 11 أكتوبر تشرين الأول بعد كلمة ألقاها نائب كبير لمحافظ بنك كندا (البنك المركزي) دعمت التوقعات بخفض أسعار الفائدة.

وتلقت العملات الشديدة الانكشاف على التجارة ضربة جراء تدهور العلاقات الأمريكية الصينية. وتراجع دولارا أستراليا ونيوزيلندا كلاهما 0.4 بالمئة مقابل الدولار الأمريكي، ونزلت الكرونة النرويجية 0.9 بالمئة أمام الدولار و0.7 بالمئة مقابل اليورو.

وطال الهبوط الكرونة السويدية لكن بوتيرة أقل، إذ انخفضت 0.4 بالمئة أمام الدولار و0.7 بالمئة أمام اليورو.

ولم يطرأ تغير يذكر على الطلب على عملات الملاذ الآمن، إذ زاد الين الياباني بحوالي 0.1 بالمئة مقابل الدولار واستقر الفرنك السويسري عند حوالي 0.9905.