علي بابا تجمع 12.9 مليار دولار في أكبر اكتتاب ثانوي لشركة خارج الحدود

طباعة

جمع عملاق التجارة الإلكترونية الصيني علي بابا ما يصل إلى 12.9 مليار دولار في إدراج مهم في هونغ كونغ، وهو أكبر بيع أسهم في المدينة في تسع سنوات ويمثل مستوى قياسيا عالميا للبيع الثانوي العابر للحدود للأسهم.

وسيُنظر إلى الصفقة على أنها دفعة لهونج كونج بعد احتجاجات مناهضة للحكومة مستمرة منذ خمسة أشهر وانزلاق المدينة في الآونة الأخيرة إلى أول ركود لها في عشر سنوات.

وقالت علي بابا في بيان إنها قامت بتسعير الأسهم عند 176 دولار هونج كونج (22.49 دولار أمريكي) لكل سهم، بخصم 2.9 بالمئة مقارنة مع سعر إغلاق السهم في نيويورك، مما يؤكد معلومات ذكرتها رويترز في وقت سابق.

ويعني السعر أن علي بابا ستجمع ما لا يقل عن 88 مليار دولار هونج كونج (11.3 مليار دولار) وهو رقم إجمالي ذو رمزية لأن الرقم ثمانية مرتبط بالازدهار والحظ الطيب في الثقافة الصينية.

وقد يبلغ إجمالي المبلغ الذي سيتم جمعه من الصفقة في نهاية المطاف 12.9 مليار دولار إذا تمت ممارسة خيار التخصيص الزائد للأسهم.

وأغلقت أسهم علي بابا في نيويورك عند 185.25 دولار، ويساوي سهم الإيداع الأمريكي لعلي بابا المدرج في نيويورك ثمانية من الأسهم في هونج كونج.

وتأتي صفقة علي بابا في فورة لبيع الأسهم أواخر العام، في الوقت الذي تسارع فيه شركة النفط الوطنية العملاقة أرامكو السعودية لتسعير طرح عام أولي كبير للغاية بما يكفي لتجاوز الرقم القياسي الخاص بعلي بابا لطرح قيمته 25 مليار دولار في 2017.

ومن شأن إتمام صفقة أرامكو عند النطاق السعري الأعلى جمع 25.6 مليار دولار وتقييم الشركة عند 1.7 تريليون دولار، بما يقل عن تقييم عند تريليوني دولار كانت الشركة تسعى في الأصل للوصول إليه.