نشاط المصانع والخدمات في أميركا يتسارع في نوفمبر

طباعة

اظهر مسح نشر  أن انتاج المصانع في الولايات المتحدة نما في نوفمبر/تشرين الثاني بأسرع وتيرة في سبعة أشهر وأن نشاط قطاع الخدمات زاد أيضا بأكثر من المتوقع، في علامة على استمرار صمود الاقتصاد الأميركي في وجه الحرب التجارية مع الصين وعوامل أخرى معاكسة.

وقالت مؤسسة IHS ماركت إن القراءة الأولية لمؤشرها لمديري المشتريات لقطاع الصناعات التحويلية ارتفعت إلى 52.2 في نوفمبر/تشرين الثاني من قراءة نهائية بلغت 51.3 في اكتوبر/تشرين الأول، بينما زادت القراءة الأولية لمؤشرها لقطاع الخدمات إلى 51.6 هذا الشهر من 50.6 في الشهر الماضي.

والمؤشران كلاهما عند أعلى مستوياتهما منذ أبريل/نيسان ومرتفعان بشكل طفيف عن متوسط توقعات خبراء اقتصاديين استطلعت رويترز اراءهم.