"أبل" تحقق مبيعات أفضل من التوقعات لهواتف آيفون الجديدة

طباعة
سجَّلت شركة أبل زيادة أفضل مما كان متوقعاً بلغت 12% في العائدات بعد أفضل طرح لها من أجهزة آيفون الجديدة، لترتفع مبيعات الهواتف الذكية إلى 39.27 مليون دولار في ربع العام المنتهي في سبتمبر ايلول. وفاق ذلك توقعات بعض المحللين في وول ستريت بمبيعات قدرها نحو 38 مليون لم تتضمن مبيعات سوق الصين والذي يعد أكبر سوق لشركة ابل خارج الولايات المتحدة. وأوضح المدير المالي للشركة لوكا مايستري أن مبيعات آيفون الجديدة التي طرحت للبيع في الصين الأسبوع الماضي تخطت بالفعل نموذج الجيل السابق من حيث الكميات. يُشار إلى أن مبيعات الهواتف الذكية من طرازي آيفون 6 وآيفون 6 بلاس كانت قد بدأت في وقت سابق من سبتمبر أيلول ساعدت أبل على تسجيل زيادة نسبتها 12.2% في العائدات خلال الربع الماضي إلى 42.12 مليار دولار، وفاق ذلك متوسط توقعات المحللين في وول ستريت بعائدات قدرها نحو 39.9 مليون دولار. بالمقابل فقد كان أداء الحاسوب اللوحي "الآيباد" سيئاً، إذ انخفضت المبيعات أكثر من 7% إلى 12.3 مليون وحدة، ويأمل بعض المستثمرين أن يساعد التحالف الذي أقيم في الآونة الأخيرة بين أبل وشركة آي.بي.إم على إيقاف اتجاه الهبوط في مبيعات الحاسوب  اللوحي، وتهدف الشركتان من هذا التحالف إلى تنشيط مبيعات الحاسوب اللوحي والهواتف إلى الزبائن من الشركات. وقال مايستري في مقابلة إن الشركتين تعاقدتا بالفعل مع 50 من العملاء "الأساسيين" وتعتزمان طرح أول تطبيقات برمجية ذات تصميم مشترك الشهر القادم.