Morgan Stanley: خام برنت يعود إلى 60 دولارا منتصف 2020 رغم تخفيضات أوبك

طباعة

قالت مورغان ستانلي إن خطة أوبك وحلفائها لخفض إنتاج الخام لنهاية الربع الأول من العام المقبل ستدعم السوق على المدى القصير فحسب وإن من المرجح أن يعود سعر خام برنت إلى 60 دولارا للبرميل بحلول منتصف 2020.

وخفض البنك توقعاته لإنتاج أوبك في العام المقبل بواقع 400 ألف برميل يوميا إلى 29.2 مليون برميل يوميا بعد اتفاق منتجي النفط بقيادة السعودية وروسيا على خفض الإنتاج في الربع الأول من 2020 لكنهم امتنعوا عن تبني أي تعهد لما بعد مارس آذار.

وقال البنك في مذكرة "التخفيضات الإضافية الأخيرة إيجابية بكل وضوح على المدى القصير، لكن الحاجة إليها تؤكد على ضعف العوامل الأساسية".

ورغم التخفيضات، يتوقع البنك نمو الإمدادات من خارج أوبك إلى حوالي 1.8 مليون برميل يوميا العام المقبل مع معدل نمو شهري لإنتاج الولايات المتحدة يبلغ 50 ألف برميل يوميا، وهو ما سيكون أبطأ منه في 2018 و2019.

وتوقع مورغان ستانلي فائضا متواضعا في العام المقبل رغم تكهنات بتسارع الطلب بدعم من تطبيق قواعد المنظمة البحرية الدولية في 2020 والتي تلزم شركات الشحن بخفض نسبة الكبريت في وقود السفن بداية من يناير كانون الثاني.

هذا ونزل برنت 0.3 بالمئة إلى 4.18 دولار للبرميل، بينما فقد خام غرب تكساس الوسيط 0.5 بالمئة ليسجل 58.91 دولار للبرميل.

وتوقع مورجغن ستانلي أن يسجل برنت 62.50 دولار للبرميل في الربع الأول من 2020 لكنه قلص التوقعات إلى 60 دولارا لبقية العام.

وتوقع أن يستقر غرب تكساس الوسيط عند 57.5 دولار للبرميل في الربع الأول ثم يزيد إلى 55 دولارا في بقية العام المقبل.