أسهم أوروبا تتراجع بفعل Tullow Oil وبيانات تصدير ضعيفة للصين

طباعة

تراجعت أسهم أوروبا مدفوعة بهبوط لأسهم تولو أويل بعد أن تنحى الرئيس التنفيذي للشركة عن منصبة وتخلت الشركة العاملة في التنقيب عن النفط والغاز عن دفع توزيعات أرباح، بينما ضغطت بيانات ضعيفة من الصين أيضا على المعنويات.

وبلغت أسهم تولو، التي تواصل مواجهة مشكلات في أصول إنتاج رئيسية في غانا، أدنى مستوى في 19 عاما عقب الإعلان.  

وتراجع مؤشر قطاع الطاقة الأوسع نطاقا واحدا بالمئة متصدرا القطاعات الفرعية الخاسرة في أوروبا مع انخفاض أسعار النفط.

وخسر المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.2 بالمئة عقب أن ارتفع ما يزيد عن واحد بالمئة يوم الجمعة بعد تقرير قوي للوظائف الأمريكية.

واليوم، أظهرت بيانات من الصين انكماش الصادرات في نوفمبر تشرين الثاني للشهر الرابع على التوالي، في أحدث مؤشر على أن ثاني أكبر اقتصاد في العالم لا يزال يعاني من أثر حرب تجارية ممتدة منذ فترة طويلة مع الولايات المتحدة.

وكبح سهم تيسكو البريطانية لمتاجر التجزئة خسائر المؤشر ستوكس 600 إذ قفز 4.6 بالمئة بعد أن قالت الشركة إنها قد تبيع أنشطتها الآسيوية، بينما ارتفع سهم أوسرام 14.9 بالمئة بفعل تكهنات بأن إيه.إم.إس المتخصصة في أجهزة الاستشعار قد تقدم عرضا أعلى لشراء الشركة الألمانية.