زعماء الاتحاد الأوروبي يرجئون إصلاحات لمنطقة اليورو حتى يونيو 2020

طباعة

أرجأ زعماء الاتحاد الأوروبي حزمة إصلاحات لحماية منطقة اليورو من أزمة جديدة، بأن منحوا وزراء المالية 6 أشهر أخرى للتوصل إلى حلول وسط في مناقشات مستمرة منذ يونيو/حزيران 2015 .

وتريد الدول التسع عشرة التي تتشارك في اليورو والتي تعرضت لهزة من أزمة الديون السيادية، تحسين استعداداتها للمشاكل مستقبلا من خلال تكامل وثيق بين البنوك وميزانية لمنطقة اليورو وتوسيع دور صندوق الانقاذ المالي لآلية الاستقرار الأوروبية.

وقال بيان زعماء الاتحاد الأوروبي إن وزراء مالية مجموعة اليورو سيواصلون العمل على الإصلاحات.

"نشجع على مواصلة العمل بشأن هذه القضايا وسنعود إليها في موعد لا يتجاوز يونيو (حزيران) 2020".