UBER تقدم استئنافا لاستعادة رخصة سيارات الأجرة في لندن

طباعة

قدمت UBER استئنافا ضد قرار الهيئة المنظمة للنقل في لندن حذف تطبيق طلب سيارات الأجرة من رخصتها للعمل في واحد من أهم أسواقها، وهو ما يمهد لعملية قانونية من المحتمل أن تكون طويلة جدا يمكنها فيها الاستمرار في تسيير رحلات.

وفي الشهر الماضي، رفضت هيئة النقل في لندن منح الشركة التي مقرها وادي السيليكون رخصة جديدة بسبب ما سمته "سلسلة من الإخفاقات" المتعلقة بالسلامة والأمن، وذلك في أحدث مرحلة في المعركة الدائرة منذ وقت طويل مع السلطات.

وخلال تقديم استئنافها في محكمة وستمنستر ماجسترتس، UBER أوبر إنها غيرت نموذج أعمالها على مدار العامين الماضيين وستواصل المضي في ذلك.

وقال مدير الشركة في شمال وشرق أوروبا جيمي هيوود "نحن على التزام للندنيين ونعمل بشكل وثيق مع هيئة النقل في لندن للتعامل مع بواعث قلقهم وطلباتهم كما هو عهدنا منذ 2017".

وامتنعت هيئة النقل في لندن عن التعقيب.

وسيظل بمقدور سائقي الشركة البالغ عددهم حوالي 45 ألفا في لندن قبول رحلات حتى انتهاء عملية الاستئناف، وهو ما قد يستغرق شهورا وربما سنوات.

وقالت الهيئة التنظيمية في نوفمبر/تشرين الثاني إنه كان بإمكان سائقين غير مصرح لهم بتحميل صورهم على حسابات أخرى لأوبر، لذا فإنه في ما لا يقل عن 14 ألف رحلة، كان سائق آخر غير المعلن عنه يأخذ  الراكب.