الروبل الروسي يسجل أعلى مستوى في 18 شهرا، والمركزي يخفض سعر الفائدة

طباعة

بلغ الروبل أعلى مستوى في حوالي 18 شهرا مقابل الدولار اليوم الجمعة، ولامس مؤشر الأسهم المقومة بالعملة الأمريكية ذروة ست سنوات بفعل التفاؤل حيال محادثات التجارة بين الولايات المتحدة والصين والذي أكده قول الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في وقت لاحق إن البلدين توصلا إلى اتفاق.

لكن الأسواق كانت متقلبة، إذ خفض البنك المركزي الروسي سعر الفائدة الرئيسي مجددا، وهو ما دفع عوائد السندات الحكومية الى أدنى مستوياتها في عدة سنوات.

وقال ترامب إن الولايات المتحدة توصلت إلى ما يطلق عليه  "المرحلة 1" في اتفاق للتجارة مع الصين، والذي ستعلق واشنطن بموجبه رسوما جمركية على واردات صينية كان من المقرر أن يبدأ سريانها يوم الاحد القادم، بينما ستزيد بكين مشترياتها من المنتجات الزراعية الأميركية.

وارتفع الروبل إلى 62.15 مقابل الدولار، وهو أفضل مستوياته منذ يوليو/تموز 2018 قبل أن يتراجع إلى 62.90 في نهاية جلسة التداول.

وكانت أحجام التداول هي الأعلى في ثلاثة أشهر.

ومقابل اليورو، بلغ الروبل أفضل مستوياته منذ مارس/آذار 2018 عند 69.48، قبل أن يسجل 69.91 في نهاية التعاملات.

والدفعة التي تلقاها الروبل جعلته ثاني العملات الأفضل أداء في 2019 بعد الهريفنا الأوكرانية.

وخفض البنك المركزي الروسي تكاليف الإقراض إلى 6.25 بالمئة من 6.50 بالمئة، مما يجعل إجمالي التخفيضات في أسعار الفائدة 150 نقطة أساس هذا العام في ظل تراجع التضخم.