وزير المالية القطري: منفتحون على قبول جميع العملات للتجارة

طباعة

قال وزير المالية القطري علي العمادي خلال مؤتمر في الدوحة اليوم السبت إن قطر مستعدة لقبول جميع العملات للتجارة رغم أن الدولار سيظل مهيمنا.

جاء تعليق العمادي في منتدى الدوحة ردا على سؤال حول ما إذا كانت قطر، أحد أكبر مصدري الغاز الطبيعي المسال في العالم، مستعدة لقبول العملات الأخرى في تجارة الغاز الطبيعي المسال.

وقال العمادي خلال حلقة نقاشية مشتركة مع وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوتشين "نحن منفتحون بشدة على جميع العملات". وأوضحت وزارة المالية أن التعليق يشير إلى التجارة بشكل عام وليس الغاز الطبيعي المسال على وجه التحديد.

وتابع العمادي قائلا "إذا نظرت إلى قطر، كما قلت، فإن معظم اقتصادنا يعتمد على الدولار، بناء على صادراتنا من الطاقة".

وأضاف الوزير "لكن إذا نظرت إلى الطريقة التي تتم بها هيكلة الأسواق المالية، فنحن منفتحون على جميع العملات. لدينا الرنمينبي ولدينا اليورو ولدينا الاسترليني لكن الهيمنة للدولار".

وقال "بالنسبة لنا في قطر، تم ربط العملة بالدولار منذ عقود. هذا يناسب اقتصادنا ويبدو أنه يعمل بشكل جيد للغاية بالنسبة لنا".

واختتم بقوله "عندما يكون لديك دولة تمتلك 25 في المئة من الناتج المحلي الإجمالي العالمي، فإن عملتها، سواء أحببنا ذلك أم لا، ستهيمن وهذه حقيقة".