مستشار للبيت الأبيض يزور بريطانيا الشهر القادم لمحادثات حول التجارة

طباعة

قال لاري كودلو المستشار الاقتصادي للبيت الأبيض إنه سيزور بريطانيا أوائل يناير كانون الثاني لمحادثات اقتصادية وتجارية في أعقاب فوز حزب المحافظين بزعامة رئيس الوزراء بوريس جونسون في انتخابات الخميس الماضي.

وفاز جونسون في الانتخابات على تعهد بإخراج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بحلول الحادي والثلاثين من يناير كانون الثاني.

وقال إنه يريد التفاوض على اتفاقية للتجارة مع الولايات المتحدة في أقرب وقت ممكن بينما يصوغ أيضا علاقة تجارية جديدة مع الاتحاد الأوروبي.

ومتحدثا إلى الصحفيين في البيت الأبيض، قال كودلو إنه ونائب مستشار الأمن القومي الأميركي مات بوتينجر سيسافران إلى بريطانيا "للحديث حول أشياء كثيرة، بما في ذلك التجارة".

وأضاف قائلا "سنشرع في ذلك على الأرجح قريبا جدا"، في إشارة إلى اتفاق التجارة المزمع بين الولايات المتحدة والمملكة المتحدة.

وقال مكتب جونسون إن رئيس الوزراء البريطاني والرئيس الأميركي دونالد ترامب أكدا أثناء محادثة هاتفية اليوم الاثنين أنهما يتطلعان إلى مواصلة تعاون وثيق بين بلديهما والتفاوض على "اتفاقية طموحة للتجارة الحرة".