Fitch: توترات التجارة الأميركية الصينية هدأت لكن لم تُحل

طباعة

قالت وكالة فيتش للتصنيف الائتماني إن اتفاق "المرحلة واحد" التجاري بين الولايات المتحدة والصين هدّأ توترات التجارة لكن خطر التصعيد مجددا قائم.

وقالت فيتش إن التوترات بين واشنطن وبكين، وبخاصة في مجالات مثل التكنولوجيا، ستشكل عقبة كبيرة أمام التسوية بشكل كامل للحرب التجارية.

وأضافت وكالة التصنيف أنها الآن تتوقع أن ينمو اقتصاد الصين بما يقرب من ستة بالمئة في 2020، مقارنة مع توقعها السابق عند 5.7 بالمئة، وذلك بعد اتفاق التجارة الأولي.

وكان نمو الصين الاقتصادي قد تراجع إلى أدنى مستوى فيما يقرب من 30 عاما عند ستة بالمئة في الربع الثالث، إذ أثرت الحرب التجارية الضارية سلبا على إنتاج المصانع.

وهدّأت الولايات المتحدة والصين الأسبوع الماضي حدة خلافهما التجاري بالإعلان عن اتفاق تجارة أولي خفض بعض الرسوم الجمركية الأمريكية على بضائع صينية في مقابل مشتريات صينية لمنتجات زراعية أمريكية وسلع أخرى.