شركة استشارات زراعية في الصين: بمقدور بكين الوفاء بتعهد شراء منتجات زراعية أميركية بقيمة 40 مليار دولار

طباعة

قالت أكبر شركة استشارات زراعية في الصين إن بكين ستفي بتعهدها بشراء منتجات زراعية أميركية بقيمة تزيد عن 40 مليار دولار سنويا بموجب اتفاق المرحلة واحد التجاري الذي تم التوصل إليه في الآونة الأخيرة بين البلدين.

ومن المتوقع أن تزيد مشتريات الصين من السلع الزراعية إلى ما يتراوح بين 40 و50 مليار دولار سنويا على مدى العامين المقبلين بموجب الاتفاق الذي يستهدف منه تسوية الحرب التجارية المستمرة منذ أمد طويل بين أكبر اقتصادين في العالم، وفقا لروبرت لايتهايزر الممثل التجاري الأميركي.

ولم يوقَع الاتفاق بعد، مما يغذي التشكيك بشأن ما إذا كانت الصين قادرة على استيراد كمية كبيرة من المنتجات الزراعية الأميركية.

وكتبت جيه.سي.آي للاستشارات ومقرها شنغهاي في مذكرة "معظم وسائل الإعلام الأجنبية لا تعتقد أن بمقدور الصين الوفاء بالتعهدات... لكن كشركة استشارات صينية في السوق الزراعية، تعتقد جيه.سي.آي بقوة أن الصين لديها القدرة وستفي بتعهدها".

وتقدر جيه.سي.آي أن بمقدور الصين شراء ما إجماليه نحو 41.3 مليار دولار من المنتجات الزراعية الأميركية سنويا، بما في ذلك نحو 18.7 مليار دولار أو 45 مليون طن من فول الصويا.

وتضرر فول الصويا بشدة جراء رسوم جمركية فرضتها الصين على سلع أمريكية في النزاع التجاري المتبادل، مما أضر بمزارعي فول الصويا الأميركيين الذين يعتمدون بشكل كثيف على السوق الصينية.

وانخفضت واردات الصين من فول الصويا القادم من الولايات المتحدة العام الماضي إلى النصف من مستواها في 2017 إلى 16.6 مليون طن وهو أدنى إجمالي سنوي منذ 2008.