حظر تحليق شركات الطيران الأميركية وشركات عالمية تتجنب المجال الجوي في الخليج

طباعة

قالت إدارة الطيران الاتحادية الأميركية إنها ستحظر على شركات الطيران المدني الأميركية التحليق في المجال الجوي للعراق وإيران وخليج عمان، والمياه الفاصلة بين السعودية وإيران وذلك بعد أن شنت إيران هجوماصاروخيا على القوات الأميركية في العراق.

كذلك قالت الخطوط الجوية الماليزية إنها ستبتعد عن المجال الجوي الإيراني ومن جهتها قالت شركة "EVA Air" التايوانية إن طائراتها لن تحلق في المجال الجوي الإيراني.

وقالت الخطوط الجوية السنغافورية أيضاً إنها تحول مسار جميع الرحلات الجوية بعيدا عن المجال الجوي الإيراني.

وأضافت الشركة في رسالة بالبريد الإلكتروني "يتم تحويل جميع مسارات رحلات الخطوط الجوية السنغافورية بعيدا عن المجال الجوي الإيراني"، دون أن تحدد السبب.

كما وقالت طيران كانتاس الأسترالية إنها عدلت مسارات رحلات الشرق الأوسط لتجنب المجال الجوي فوق العراق وإيران حتى إشعار آخر.

وأعلنت شركة لوفتهانزا أنها ستلغي رحلتها اليومية بين فرانكفورت وطهران ورحلتها يوم السبت إلى أربيل بالعراق بسبب الوضع في إيران.

فيما أعلنت شركة طيران الإمارات إلغاء رحلة عودة إلى بغداد اليوم الأربعاء في أعقاب هجوم صاروخي إيراني على قوات تقودها الولايات المتحدة في العراق.

وقالت الشركة، ومقرها دبي، في بيان "نتابع التطورات بحرص ونتواصل عن كثب مع السلطات الحكومية المعنية فيما يتعلق بعمليات رحلاتنا وسنجري المزيد من التغييرات التشغيلية عند الضرورة".

كما ألغت شركة فلاي دبي رحلة إلى بغداد اليوم الأربعاء. وأطلقت إيران صواريخ استهدفت قوات تقودها الولايات المتحدة في وقت مبكر اليوم الأربعاء ردا على مقتل قاسم سليماني قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني في ضربة جوية بطائرة مسيرة أمريكية.