التضخم في الأرجنتين يسجل أعلى مستوى في 28 عاما

طباعة

ارتفعت أسعار المستهلكين (التضخم) في الأرجنتين 53.8% في 2019، وهى أكبر زيادة في 28 عاما وتشكل تحديا مهما لإدارة الرئيس الجديد ألبرتو فرنانديز في ثالث أكبر اقتصاد في أميركا اللاتينية.

وجاء معدل التضخم في 2019 الذي نشرته وكالة الاحصاء الحكومية اليوم الأربعاء منخفضا بشكل طفيف من 54.6% الذي توقعه خبراء اقتصاديون في استطلاع للبنك المركزي في ديسمبر/كانون الأول.

وتعاني الأرجنتين أزمة اقتصادية أضعف عملتها (البيزو) وزادت الفقر والبطالة وهو ما ساعد على الاطاحة بالرئيس المحافظ السابق ماوريسيو ماكري في الانتخابات الرئاسية في السابع والعشرين من أكتوبر/تشرين الأول.

وتولى  فرنانديز، الذي ينتمي ليسار الوسط، منصبه في العاشر من ديسمبر/كانون الأول وورث دينا سياديا يبلغ حوالي 100 مليار دولار سيتطلب مفاوضات مع دائني الأرجنتين، ومن بينهم صندوق النقد الدولي الذي وقًع اتفاقا لمساعدات مالية بقيمة 57 مليار دولار مع البلد الواقع في أمريكا الجنوبية.