منظمة العمل الدولية ترى نهاية لتراجع معدل البطالة العالمي

طباعة

قالت منظمة العمل الدولية إن معدل البطالة العالمي استقر بعد تراجعات على مدار تسع سنوات، وقد يتجه للارتفاع العام القادم مع تباطؤ الاقتصاد العالمي.

وأضافت المنظمة في تقريرها السنوي إن المعدل استقر عند 5.4% في 2019، أو 188 مليون عاطل، ومن المتوقع أن يظل عند هذا المستوى في 2020 وأن يرتفع إلى 5.5% في 2021 .

وقالت المنظمة "هذا يعني أن الانخفاض التدريجي الذي شهده معدل البطالة بين 2009 و2018 يبدو أنه توقف".

وأضافت أن حوالي 470 مليون شخص حول العالم يعملون بأجر غير كاف.

وأشار التقرير إلى صعوبات تواجه الشبان في الحصول على وظائف، إذ أن 22 بالمئة من أولئك الذين في المرحلة العمرية من 15 إلى 24 عاما ليسوا في التوظيف أو التعليم أو التدريب.

وأشار أيضا إلى أن معدل مشاركة الإناث في قوة العمل ما زالت عند 47 بالمئة فقط، بانخفاض 27 نقطة مئوية عن معدل الذكور.

وقال جاي رايدر المدير العام للمنظمة "نحن لا نتحرك إلى حيث نريد أن نذهب" مشيرا إلى تعهد لزعماء مجموعة العشرين في 2014 بخفض الفجوة بين الجنسين في قوة العمل.