الذهب ينخفض مع ترقب الأسواق قرار المركزي الأوروبي

طباعة

تراجعت أسعار الذهب حيث يترقب المستثمرون الحذرون قرارا بشأن السياسة النقدية من البنك المركزي الأوروبي في وقت لاحق اليوم على الرغم من أن الأسعار تلقت بعض الدعم بفعل مخاوف تتعلق بانتشار فيروس في الصين.

وانخفض الذهب في المعاملات الفورية 0.1 بالمئة إلى 1557.37 دولار للأونصة فيما ظلت العقود الأمريكية الآجلة للذهب دون تغيير عند 1557 دولارا للأونصة.

وستتخذ منظمة الصحة العالمية قرارا اليوم الخميس بشأن إعلان حالة طوارئ عالمية بعد تأكد إصابة أكثر من 500 شخص ووفاة 17 في تفش لسلالة جديدة من فيروس كورونا في الصين.

ويترقب المستثمرون اجتماعا بشأن السياسة النقدية في البنك المركزي الأوروبي، حيث من المقرر أن تعلن رئيسته كريستين لاجارد بدء مراجعة لسياسة البنك النقدية تشهد على الأرجح إعادة تحديد لهدف البنك الرئيسي وكيفية تحقيقه.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، زاد البلاديوم 0.3 بالمئة إلى 2478.24 دولار للأونصة، ونزلت الفضة 0.6 بالمئة إلى 17.71 دولار للأوقية، بينما تراجع البلاتين واحدا بالمئة إلى 002.13 دولار للأونصة.