وزارة الدفاع الأميركية تخفض مشاركتها في معرض سنغافورة الجوي بسبب فيروس كورونا

طباعة

خفضت وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاجون" حجم وفدها المسافر إلى معرض سنغافورة الجوي وقالت الشركتان الدفاعيتان الأمريكيتان لوكهيد مارتن ورايثيون إنهما لن تحضرا مع تراجع المشاركة في الحدث بسبب فيروس كورونا.

وأكدت شركتا إيرباص وبوينغ، حضورهما لكن ستعدلان وجودهما في ضوء الظروف، في حين اعلن اكثر من 70 عارضا تجاريا الانسحاب من المعرض وسط مخاوف بشأن فيروس كورونا الجديد.

وبحسب المنظمين للمعرض فإن عدد التذاكر العامة المتاحة سيكون أقل من نصف عدد التذاكر المعروضة عام 2018.